رقمي
فيسبوك لا تزال ترفض حجب منشورات دونالد ترامب المثيرة
الرئيسية » سوشيال ميديا » فيسبوك لا تزال ترفض حجب منشورات دونالد ترامب المثيرة

فيسبوك لا تزال ترفض حجب منشورات دونالد ترامب المثيرة

لا تزال منصة فيسبوك ترفض إدارة منشورات دونالد ترامب المثيرة للجدل، على الرغم من استقالة العديد من الإطارات، انشقاق شركة Talkspace وضغوط مئات الموظفين، إلى أن مارك زوكربيرج لن يصطف إلى جانب تويتر، حيث يرى مؤسس الشبكة الإجتماعية أن منشورات الرئيس الأمريكي لا تحرض على العنف.

فيسبوك لا تزال ترفض حجب منشورات دونالد ترامب المثيرة

على عكس تويتر، قررت فيسبوك عدم إدارة منشورات دونالد ترامب التي هدد فيها صراحة بإطلاق النار على المشاغبين في مينيابوليس، غياب ردة فعل الشبكة الإجتماعية استفز موظفيها، وللاحتجاج على تقاعس زوكربيرج، نظم مئات الموظفين مسيرة افتراضية يوم الاثنين 1 يونيو.

وفي هذا الشأن، أعلن العديد من الإطارات استقالتهم، ومن بينهم المهندس تيموثي أفيني الذي يرى أن “فيسبوك توفر منصة للسياسيين لترسيخ الأفراد وتمجيد العنف”، الرجل تبعه بسرعة عشرات المهندسين والموظفين وكبار الإطارات في شركة فيسبوك، من ناحية أخرى، Talkspace وهي شركة أمريكية ناشئة كانت في مفاوضات مع فيسبوك، أعلنت بدورها قطع جميع العلاقات التي تربطها مع المنصة الإجتماعية، وأشار أورين فرانك المدير التنفيذي لشركة Talkspace إلى أن “فيسبوك تحرض على العنصرية، العنف والأكاذيب”.

رغم التمرد والضغوطات التي يواجهها، رفض مارك زوكربيرج بقوة أن يكون مع طريقة عمل تويتر، وعلى خلفية اجتماع عبر الإنترنت، يبدو أن مؤسس فيسبوك لن يغير من مواقفه أبدا في هذا الشأن، وأشارت صحيفة نيويورك تايمز إلى أن مارك زوكربيرج أكد لموظفيه أن “قوانين فيسبوك تقول أن الشيء الصحيح الذي يجب فعله هو ترك هذه الرسائل عبر الإنترنت”، وأضاف المدير التنفيذي لفيسبوك قائلا : أنا أعلم أنه يجب علي أن أضع رأيي الشخصي جانباً، وأعلم أيضا أن هذا القرار تسبب في إثارة غضب الكثير من الناس في الشركة”.

المصدر : نيويورك تايمز

Admin

كاتب ومتابع للتقنية و كل ما يتعلق بجديد الأجهزة و الهواتف الذكية.