جوجل تقرر إغلاق منصة جوجل بلس بعد فضيحة أمنية تهدد مستخدميها

أعلنت Alphabet الشركة الأم لشركة جوجل عن إغلاق منصة جوجل بلس نهائياً، حيث ستغلق الشبكة الإجتماعية أبوابها تدريجيا في وجه مستخدميها خلال الأشهر العشرة القادمة، وإعترفت جوجل بوجودة ثغرة أمنية من شأنها إختراق بيانات أكثر من 50 آلف حساب خلال الفترة الممتدة ما بين 2015-2018، ولكن جوجل فضلت إلتزام الصمت بخصوص هذه الحادثة لتجنب تشويه صورتها والعقوبات المحتملة من طرف السلطات.

جوجل تقرر إغلاق منصة جوجل بلس بعد فضيحة أمنية تهدد مستخدميها

قررت Alphabet إغلاق شبكتها الإجتماعية جوجل بلس نهائياً، حيث أكدت الشركة الأمريكية عبر مدونتها الرسمية أن المنصة ستغلق أبوابها تدريجيا في شهر أغسطس القادم، وحسب ما اكدته صحيفة وول ستريت جورنال، فإن أكثر من 500 آلف حساب قد تكون تأثرت جراء ثغرة امنية خطيرة تسمح لمطوري التطبيقات الخارجية من الوصول إلى بياناتهم الشخصية.

ووفقا لصحيفة وول ستريت جورنال التي إعتمدت على شهادات ووثائق داخلية تعود إلى شركة جوجل، فإن هذه الثغرة أصابت شبكة جوجل بلس في 2015 ولم يتم إكتشافها حتى شهر مارس 2018، ولكن شركة Alphabet قررت إخفاء هذه الفضيحة خوفا من عقوبات السلطات من جهة وإمكانية التأثير على صورتها العالمية من جهة أخرى، خاصة بعد فضيحة كامبريدج أناليتيكا التي هزت عرش الفيس بوك.

ولمواجهة هذه الأزمة وإحتواء غضب مستخدميها، أكدت جوجل أنها لم تعثر على أي دليل يثبت أن المطورين كانوا على علم بهذه الثغرة، كما أنها إستبعدت أن تكون بيانات المستخدمين قد تعرضت بالفعل لأي إساءة إستخدام، ومع ذلك، من المرجح أن نشهد دعاوي قضائية في الأيام المقبلة ضد الشركة الأمريكية بسبب تسترها على هذه الثغرة، والتي قد تكون لها تبعات سيئة قبل ساعات فقط من إنطلاق مؤتمر made by Google الذي ستكشف من خلاله على هواتف بكسل 3 القادمة.