إيباي تتهم أمازون بسرقة بائعيها من خلال حيل غير قانونية

إتهمت منصة إيباي "eBay" الرائدة في سوق المزادات الإلكترونية أمازون بسرقة عملائها من خلال توجيه البائعين مباشرة إلى منصة أمازون، وذلك عن طريق توظيف وكلاء يتكفلون بجذب البائعين ومحاولة إقناعهم بالعمل في سوق أمازون قبل أن يقوموا بإزالة جميع الآثار التي تظهر تورط إمبراطورية جيف بيزوس في هذه القضية، من جهتها، منصة إي باي إستنكرت بشدة هذه الممارسات الغير قانونية وهددت برفع دعوى قضائية.

إي باي تتهم أمازون بسرقة بائعيها من خلال حيل غير قانونية

عبرت منصة إيباي عن قلقها الشديد من الممارسات العدوانية التي تقوم بها أمازون من أجل إستهداف بائعيها، كما أرسلت رسالة إلى أمازون تطالب فيها الأخيرة بالتوقف عن هذه الممارسة الغير قانونية بموجب قانون ولاية كاليفورنيا.

وتقدر إيرادات موقع إيباي السنوية حوالي 100 مليار دولار بينما تقدر ايرادات أمازون السنوية حوالي 178 مليار دولار والتي وصلت قيمتها إلى آلف مليار دولار في بورصة نيويورك، ومع ذلك ، فإن إمبراطورية جيف بيزوس ستفعل كل شيء ممكن من أجل جذب البائعين من المنصات المنافسة، حتى ولو إضطرت إلى اللجوء لطرق غير قانونية كما ذكرت  صحيفة وول ستريت جورنال.

إي باي : منصة أمازون تسرق بائعينا


وفقا لشركة إيباي، فإن حوالي خمسين وكيل على صلة بشركة أمازون حاولوا إقناع آلف بائع بالإنتقال إلى أمازون، وذلك من خلال إستخدام نظام المراسلة في الموقع والإعتماد على حيل مختلفة لكي لا يتمكن كاشف الكلمات الآلي الخاص بموقع إي باي من رصدها، وعلى سبيل المثال، يقوم الوكلاء بتغيير طريقة كتابة مصطلح Amazon عبر إضافة النقاط أو إنقاص الحروف (A.M.Z.N.، a-m-a-z-o-n…).

وقال متحدث بإسم شركة إيباي : "يمكننا أن نؤكد أننا إكتشفنا إستراتيجية غير قانونية ومقلقة من جانب أمازون لإقناع البائعين في منصة إي باي بالإنتقال إلى أمازون". وأضافت : "طلبنا من أمازون وقف نشاطاتها الغير قانونية على الفور وسنتخذ جميع الخطوات اللازمة من أجل حماية منصة إيباي".